رحلة أخنوخ الاولى

 

17 (1) أخذوني وقادوني إلى موضع صار المقيمون فيه شبيهين بنار متّقدة، واستعادوا حسب رغبتهم مظهر البشر. (2) وقادوني أيضاً إلى موضع مظلم (فيه عواصف)، إلى جبل تلامس قمّته السماء. (3) رأيت موضع النيرين ومستودع الكواكب والرعود حتى أعماق الفضاء حيث قوس النار والسهام والجعب وجميع البروق.
(4) وقادوني أيضاً إلى المياه الحيّة، وإلى نار الغروب الذي يسبّب كل غروب للشمس. (5) فأدركنا نهر نار فيه النار تسرع كالماء وتجري في بحر الغروب العظيم. (6) رأيت الأنهار العظيمة. ووصلت قرب النهر العظيم والظلمة العظيمة ومررت حيث لم يمرّ بشر. (7) ورأيت مساحات الغيم والثلج وتجمّع كل مياه الغمر. (8) ورأيت مصبّ جميع أنهار الأرض وفم الهاوية.

18 (1) رأيت مخازن جميع الرياح، فإذا قد رُتّبت فيها كل عناصر الأرض وأساسُها. رأيت حجر زاوية الأرض. (2) رأيت الرياح (أو: الأرواح) الاربع التي تسند الأرض (3) وقبّة السماء. رأيت الأرواح تشدّ علوّ السماء وتنتصب بين الأرض والسماء. هي ركائز السماء. (4) رأيت أرواح السماء تدير وتحرّك عجلة الشمس وجميع الكواكب. (5) ورأيت الأرواح تسند السماء فوق الأرض في السحاب. ورأيت طرق الملائكة. ورأيت أقاصي الأرض وقبّة السماء في العلاء.
(6) تقدّمت فرأيت موضعاً يشتعل ليلاً ونهاراً، فيه سبعة جبال من الحجارة الثمينة: ثلاثة منها تنحدر نحو الشرق، وثلاثة نحو الجنوب. (7) فالتي نحو الشرق، كان حجرها الأول حجراً قرمزيّاً. والآخر لؤلؤة. والثالث يشب. والتي نحو الجنوب كانت حجارتها بلون النار. (8) والذي (= الحجر) في الوسط ارتفع نحو السماء كعرش الله، وكان من المرمر. أما رأس العرش فكان من لازورد. (9) ورأيت ناراً متّقدة.
ووراء هذه الجبال (10) تجد حدود الأرض العظيمة: هناك ستطوى السماوات. (11) ورأيت هوّة فاغرة بين عواميد نار سماويّة. ورأيت وسطها عواميد نار تنغرز فلا نعود نعرف أن نقيس علوّها ولا عمقها.
(12) ووراء هذه الهوة رأيت موضعاً لا تغطّيه القبّة السماويّة ولا تسنده اليابسة. لم يكن هناك ماء ولا طير، بل كان هذا الموضع خالياً ومرعباً. (13) رأيت فيه سبعة كواكب تشبه الجبال المضطرمة. سألت عنها (14) الملاك، فأجابني: "هنا تنتهي السماء والأرض. صار هذا الموضع سجناً للكواكب وقوى السماء. (15) فالكواكب التي تختلج في النار هي التي تجاوزت في شروقها أوامر الرب. كان الموضع فارغاً خارج السماء، فما خرجت في ساعتها. (16) غضب عليها فقيّدها لعشرة آلاف سنة حتى نهاية خطيئتها".

19 (1) وقال لي اوريئيل أيضاً: "هناك يوضع الملائكة الذين ضاجعوا النساء، فأرواحهم تأخذ أشكالاً مختلفة فتؤلم البشر وتدفعهم ليذبحوا للشياطين حتى يوم الدينونة العظيمة حيث يُحكم عليهم بالفناء. (2) ونساء الملائكة المتمردين يصرن كالنعام وبنات آوى".
(3) أنا أخنوخ رأيت هذا. أنا وحدي رأيت حدود الكون. ما من انسان ولا واحد استطاع أن يرى مثلي.

رؤساء الملائكة السبعة ووظائفهم
20 (1) إليك أسماء ملائكة القدرة:
(2) أورئيل أحد الملائكة القدّيسين، أوكل على العالم والجحيم.
(3) رفائيل أحد الملائكة القديسين، أوكل على أرواح البشر.
(4) رجوئيل أحد الملائكة القديسين، يعاقب عالم النيّرات.
(5) مخائيل أحد الملائكة القديسين، أوكل على أهل الخير والشعب.
(6) سريئيل أحد الملائكة القديسين، أوكل على الأرواح التي تخطأ ضد الروح.
(7) جبرائيل أحد الملائكة القديسين، أوكل على الفردوس والتنانين والكروبيم.
(8) رامئيل أحد الملائكة القديسين قد كلّفه الله العناية بالقائمين من الموت. تلك هي أسماء رؤساء الملائكة السبعة