خرافة الإسراء والمعراج

 

كنت اعتقد أن الله خص محمد بمعجزة الإسراء والمعراج وهو الوحيد الذي كان له الفضل ان يصعد سبع سماوات طباقا ويري رب العزة أو يرى نوره بحسب الروايات ويأخذ منه الصلوات الخمس المفروضة على المسلمين.
فلولا المعراج ماكانت الصلاة. ولكن الذي لم يخطر في بالي أبدا أن أناس مثل محمد قد ادعوا نفس الفكرة فكرة الاسراء والمعراج. وأن قصة الإسراء والمعراج مأخوذة تقريبا طبق الأصل عن أفكار سابقة للإسلام بقرون عديدة .
ولكن مع القراءة المتواصلة وإزالة غمامة الجهل الديني المقدس تكتشف أمورا كثيرة كانت غائبة عنك .
من أين أُخذت قصة المعراج ؟
تعتبر مزيج من قصص كثيرة لأن هناك اشخاص كثيرين قد أدعوا المعراج منهم : (كتاب أخنوخ، وكتاب ماني مؤسس المانوية، وكتاب زرادشت) .
• البحث سيكون مقارنة بين سفر أخنوخ الجزء الثاني وبين معراج محمد : 
يعتقد المسلمون أن الإسراء والمعراج حدثا في نفس الليلة بحيث أن الإسراء أفقيا من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى، والمعراج عموديا من المسجد الأقصى إلى السماء السابعة وفرضت فيه الصلاة.
إسراء محمد :
الجدير بالذكر أن الإسراء ذكر دون ذكر محمد كما نرى الآية التالية:
( سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَى بِعَبْدِهِ لَيْلًا مِنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الْأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ لِنُرِيَهُ مِنْ آيَاتِنَا إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ ) الإسراء 1.
نرى الآية السابقه وجود الهاء بكلمة (عبده) لاتصرح بأنه محمد قد يكون عيسى أو موسى أو ... الخ .
لكن المعراج غير مذكور بالقرآن اطلاقا فقط في الأحاديث والسيرة ويقول المسلمون أن الهاء عائدة الى محمد وسنعرف من خلال الدراسة التالية.
معراج اخنوخ :
ظهور الملَكان والصعود الى السماء :
في كتاب سفر اخنوخ الثاني منشور في كتاب يتكون من ثلاث كتابات الكتاب الثالث عنوانه (التوراة كتابات مابين العهدين - مخطوطات قمرآن – البحــر الميت صفحة 145 من الكتاب باب كتاب أسرار أخنوخ (أخنوخ الثاني) في الكتاب السري حول افتتان أخنوخ البار – ظهور الملائكة) ، سأنقله حرفياً كما أتى في الكتاب المذكور :
(وفي هذا الزمان، قال أخنوخ، عندما أتممت ثلاثمائة وخمسا وستين سنة، في الشهر الأول، في اليوم المميز
من الشهر الأول، كنت في بيتي وحيدا، أبكي بعيني وأحزن. وإذا أستلقيت على سريري نائماً، ظهر لي رجلان
كبيران جداً لم أرى مثلهما أبداً على الأرض : كان وجههما مثل الشمس الساطعة، وكانت عيونهما مثل مصابيح 
تشتعل، وكانت تخرج نار من فمهما، وكانت ثيابهما من ريش متعدد الألوان، كانت مثل أجنحة ذهبية عند رأس
سريري. ودعياني بإسمي. واستيقظت، فإذا الرجلان يقفان حقيقة قربي. فأسرعت بالنهوض، وسجدت أمامهما.
وتغطى وجهي بالجليد من الرعب. وقال لي الرجلان : ((تشجع يا أخنوخ، ولاتخف ! لقد أرسلنا الرب الخالد
إليك، وها أنك أنت اليوم تصعد معنا إلى السماء. قل لإبنائك ولأفراد بيتك كل ماعليهم أن يعملوه على الأرض،
ومن بيتك لايفتشن عليك أحد، حتى يعيدك الرب اليهم. )) فأطعتهما، ومضيت أدعو ولدي متوشالم ورجيم، وحكيت
لهما كل ماكان قد قاله لي الرجلان: ) انتهى.
أخنوخ في الكتاب المقدس بالعهد القديم - (وَسَارَ أَخْنُوخُ مَعَ اللهِ، وَلَمْ يُوجَدْ لأَنَّ اللهَ أَخَذَهُ). (تكوين 5 آية 24)
أخنوخ في الكتاب المقدس بالعهد الجديد - ( بِالإِيمَانِ نُقِلَ أَخْنُوخُ لِكَيْ لاَ يَرَى الْمَوْتَ، وَلَمْ يُوجَدْ لأَنَّ اللهَ نَقَلَهُ. إِذْ قَبْلَ نَقْلِهِ شُهِدَ لَهُ بِأَنَّهُ قَدْ أَرْضَى اللهَ). عبرانيين 11 آية 5 .
صعود أخنوخ الى السماء ومقابلة الأنبياء
(التوراة كتابات مابين العهدين- مخطوطات قمرآن – البحــر الميت صفحة 146 من الكتاب باب كتاب أسرار أخنوخ (أخنوخ الثاني) في الكتاب السري حول افتتان أخنوخ البار – صعود أخنوخ السماء الأولى).سأنقله حرفياً كما أتى في الكتاب المذكور:
(ولما تكلمت مع ولدي، دعاني الرجلان وأخذاني على أجنحتهما. وحملاني إلى السماء الأولى ووضعاني هناك. وجعلا سادة أنظمة النجوم يأتون أمامي، وبينوا لي حركاتها وانتقالاتها من زمن إلى آخر. وأرياني مائتي ملاك يسودون على النجوم وعلى توافقات السموات. وأرياني هنا بحرا كبيرا جدا، أكبر من بحر الأرض، وملائكة تطير بأجنحتها. وأرياني خزانات الثلوج والجليد، وكان ملائكة مريعون يحرسون هذه الخزانات. وأرياني خزانات الغيوم، التي ترتفع وتخرج منها، وأرياني خزانات الندى، الشبيه بزيت الزيتون، والملائكة الذين كانوا يحرسون خزاناتهم، وكان مظهرهم شبيها بكافة أزهار الأرض) انتهى.
فكرة النجوم واضحه بكتاب اخنوخ دليل على انه تنبأ بفكرة وجودها قبل القران كما في سورة الصافات وسورة فصلت :
(إِنَّا زَيَّنَّا السَّمَاء الدُّنْيَا بِزِينَةٍ الْكَوَاكِبِ).سورة الصافات آية 6.
(فَقَضَاهُنَّ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ فِي يَوْمَيْنِ وَأَوْحَى فِي كُلِّ سَمَاء أَمْرَهَا وَزَيَّنَّا السَّمَاء الدُّنْيَا بِمَصَابِيحَ وَحِفْظًا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ).سورة فصلت آية 12
فكرة الخزانات موجودة بسفر اخنوخ وكذلك موجودة في الآية التالية من سورة الحجر :
( وَإِن مِّن شَيْءٍ إِلاَّ عِندَنَا خَزَائِنُهُ وَمَا نُنَزِّلُهُ إِلاَّ بِقَدَرٍ مَّعْلُومٍ،أَرْسَلْنَا الرِّيَاحَ لَوَاقِحَ فَأَنزَلْنَا مِنَ السَّمَاء مَاء فَأَسْقَيْنَاكُمُوهُ وَمَا أَنتُمْ لَهُ بِخَازِنِينَ).سورة الحجر ،آية 21،22
وفي الحديث في صحيح البخاري:
(ثم أخذ بيدي فعرج بي إلى السماء الدنيا، فلما جئت إلى السماء الدنيا قال جبريل لخازن السماء : افتح. قال : من هذا ؟ قال : جبريل ).صحيح البخاري – كتاب الصلاة.
فهذه كتابات موجودة بكتب قبل القرآن وتبناها القرآن.
معراج محمد : 
ظهور الملَكان والصعود إلى السماء
حدثنا يحيى بن سعيد قال حدثنا هشام الدستوائي قال حدثنا قتادة عن أنس بن مالك عن مالك بن صعصعة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال) بينما أنا عند البيت بين النائم واليقظان إذ أقبل أحد الثلاثة بين الرجلين فأتيت بطست من ذهب ملأه حكمة وإيمانا فشق من النحر إلى مراقي البطن فغسل القلب بماء زمزم ثم ملئ حكمة وإيمانا ثم أتيت بدابة دون البغل وفوق الحمار ثم انطلقت مع جبريل عليه السلام فأتينا السماء الدنيا ..الخ).صحيح البخاري – كتاب بدء الخلق ، باب ذكر الملائكة .
الملاحظ هنا أنه ذكر أشياء من أديان اخرى مثل غسل القلب بالماء وتطهيره ومن قصة اخنوخ رأينا أنه نائم ايضا وأتاه جبريل واخذه معه إلى السماء اضيف أن البراق أخذت من اديان اخرى .
محمد أتاه ملكان كما نرى بالحديث التالي :
(جاءت ملائكة إلى النبي وهو نائم، فقال بعضهم : إنه نائم، وقال بعضهم : إن العين نائمة والقلب يقضان) وبيّن (ابن حجر) هناك أن منهم جبريل وميكائيل ثم وجدت التصريح بتسميتهما في رواية ميمون بن سياه عن أنس عند الطبراني ولفظه (فأتاه جبريل وميكائيل). فتح الباري، جزء 15 الصفحة 448.
فالواضح من خلال الأحاديث أعلاه أن محمد أتاه ملكان كما أتى لأخنوخ تماماً.
صعود محمد الى السماء ومقابلة الأنبياء :
(فانطلقت مع جبريل حتى أتينا السماء الدنيا، قيل : من هذا ؟ قال : جبريل. قيل : من معك ؟ قال : محمد. قيل : وقد أرسل اليه ؟ قال : نعم. قيل : مرحبا به، ولنعم المجئ جاء. فأتيت على آدم فسلمت عليه فقال : مرحبا بك من ابن ونبي). صحيح البخاري، كتاب بدء الخلق، باب ذكر الملائكة.
ونستنتج عند قراءة باقي الصفحات من كتاب قمران المذكور آنفاً (صفحة 145 الى 150) سنلاحظ تشابه الى حد التطابق وأن أخنوخ صعد حتى السماء السابعة وأسرده حسب ترتيب الكتاب كالتالي :
ظهور الملائكة
تعاليم أخنوخ لولديه
صعود أخنوخ : السماء الأولى
السماء الثانية : الملائكة المدانون
السماء الثالثة : الفردوس والجحيم
السماء الرابعة : الشمس والقمر
السماء الخامسة : الساهرون
السماء السادسة : الملائكة السبعة الكبار
السماء السابعة : الرب
ومقارنة ماسبق مع معراج محمد من الأحاديث في:
1 - صحيح البخاري، كتاب بدء الخلق، باب ذكر الملائكة.
2- مسند أحمد.
3-السيرة النبوية لابن هشام – قصة المعراج.
4- صحيح مسلم، كتاب السلام.
5- صحيح مسلم، كتاب الإيمان، باب الإسراء برسول الله الصلوات وفرض الصلوات.
وجه الشبه بين معراج اخنوخ ومحمد :
• ملكان يأتيان لأخذه
• يذهب من سماء إلى سماء
• سبع سموات
• السماء الدنيا مقر النجوم
• السموات فيها خزائن
• لكل سماء خازن
• يرى المعذبين وجهنم
• يرى الجنة وأربع أنهار
• يرى سدرة أو شجرة
• يرى جبرائيل
• يقابل رب العزة
• وجود كتبة وأقلام
• تملى عليه وصايا

اذن يقدر عمر اخنوخ على حسب الكتاب المقدس الى يومنا الحاضر تقريبا 4500 سنة من يومنا الحاضر ومن المستحيل أن تصل لنا معلومات عنه بسبب طول المدة، ولكن هذه الكتب مزوّرة تبنّتها بعض الهرطقات كتبت بالقرن الأول والثاني وسميت الغنّوسية وهو الّذي يركز على الروحيات ويجرم المادة.
فإذا كانت كتب مزوّرة فإن أول من ذكر أسطورة المعراج والسبع سماوات هو أخنوخ فلماذا تبناها محمد فبتالي الفكرة أرضية أسقطت على السماوية لا أكثر ولا أقل.

ملاحظات
• يرجع العلماء أن كتاب اخنوخ الثاني الى النصف الثاني من القرن الأول للميلاد بمعنى تقريباً بينه وبين عهد محمد 600 سنة .
• النسخة الأصلية مكتوبة باللغة اليونانية لكنها ضاعت.
• هناك عشرون مخطوطة سلافية منه تعود للقرن الخامس عشر ومافوق.
• وجدت الإصحاحات 36 الى 42 في مخطوطات قبطية تعود للقرن الثامن الميلادي.

المراجع/
1- كتاب مخطوطات قمران-البحر الميت ( التوراة- كتابات مابين العهدين-الجزء الثالث) .
2- برنامج سؤال جرئ للأخ رشيد.
3- السيرة النبوية لابن هشام – قصة المعراج.